+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: صحة حديث أطب مطعمك تكن مجاب الدعوة

  1. #1
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 338
    معدل التقييم : 35
    السفيره عند نقطة البداية

    صحة حديث أطب مطعمك تكن مجاب الدعوة

    انشر الموضوع

    السؤال: مــا صحة هــذا الحــديث « أطـب مطعمك

    تكن مجاب الدعوة » ومن رواه؟


    الجواب: هذا الحديث جزء من حديث عــن عبد الله

    ابن عباس رضـي الله عنهمــا ولفظـــه « تليت هذه الآية عند

    رسول الله صلى الله عليه وسلم


    ( يَا أَيُّهَاالنَّاسُ كُلُواْ مِمَّا فِي الأَرْضِ حَلاَلاً طَيِّباً ).. فقــام سعد

    بن أبي وقاص رضي الله عنه فقال يارســول الله ،ادع الله أن يجــعــلنــي مستجاب الدعوة . فــقــال"يا سعد أطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة والذي نفس محمد بيده إن العبد ليقذف بلقمة الحرام فــي جوفه فلا يقبل منه عمل أربعين يوما ، وأيما عبدنبت لحمه مـــن السحت والربا فالنار أولى بـــه »

    رواه الطبراني فـي ( الأوسط ) وهو حديث ضعيف


    لكن معنى هـذا الحديث ثابت فـــي أحاديث أخـــــر

    كالحديث الـذي في صحيح مسلم رحمــه الله عـــن

    أبـي هريرة رضي الله عنه قـال : قـال رســول الله
    صلى الله عليــه وسلـم . . « ثم ذكر الرجل يطيل
    السفر أشعث أغبر يمد يديه إلـى السماء : يا رب
    يا رب ، ومطعمه حرام ومشربه حــرام وملبسه
    حرام وغذي بالحرام فــأنـــى يستجاب لـــذلك »


    وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد


    وآله وصحبه وسلم .


    اللـجــنـــة الـدائمــة للبحــوث العــلـمــيــةوالإفــتـــ ــاء

    كتاب : فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    الجزء : 3، الصفحة : 260 ، الفتوى : 21278


    المصدر موقع الراسخون في العلم للشيخ صالح المغامسي

    التوقيع

  2. #2
    :: عضو نشيط ::

    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 338
    معدل التقييم : 35
    السفيره عند نقطة البداية
    السفيره غير متواجد حالياً

    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا ، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين ، فقال تعالى : { يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحا } ( المؤمنون : 51 ) ، وقال تعالى : { يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم } ( البقرة : 172 ) ، ثم ذكر الرجل يطيل السفر ، أشعث أغبر ، يمدّ يديه إلى السماء : يا رب يا رب ، ومطعمه حرام ، ومشربه حرام ، وملبسه حرام ، وغُذّي بالحرام ، فأنّى يُستجاب له ؟ ) رواه مسلم .


    الشرح
    الدعاء روضة القلب ، وأنس الروح*؛ فهو صلة بين العبد وربه ، يستجلب به الرحمة ، ويستعدي به على من ظلمه ، ومن عظيم شأنه ، وعلو مكانه ، أن جعله رسول الله صلى الله عليه وسلم أصل العبادة ولبها .


    وإذا كان للدعاء هذه المكانة العظيمة ؛ فإنّه ينبغي على العبد أن يأتي بالأسباب التي تجعله مقبولا عند الله تعالى ، ومن جملة تلك الأسباب : الحرص على الحلال في الغذاء واللباس ، وهذا ما أشار إليه النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث .


    ولقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث إلى حقيقة مهمة وهي : ( إن الله طيب ، لا يقبل إلا طيبا ) ، فبيّن أنه سبحانه وتعالى منزه عن كل نقص وعيب ، فهو الطيب الطاهر المقدس ، المتصف بصفات الكمال ، ونعوت الجمال ، ومادام كذلك ، فإنه : ( لا يقبل إلا طيبا ) ، فهو سبحانه إنما يقبل من الأعمال ما كان طيبا ، خالصا من شوائب الشرك والرياء ، كما قال سبحانه في محكم كتابه : { فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا } ( الكهف : 110 ) ، كما أنّه تعالى لا يقبل من الأموال إلا ما كان طيبا ، من كسب حلال ، لذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في معرض ذكر الصدقة : ( من تصدق بعدل تمرة من كسب طيب ، ولا يقبل الله إلا الطيب ، فإن الله يقبلها بيمينه...) الحديث ، وهو سبحانه أيضا لا يقبل من الأقوال إلا الطيب ، كما قال تعالى : { إليه يصعد الكلم الطيب } ( فاطر : 10 ) .

    وحتى يتحقق للمؤمن هذه الطيبة التي ينشدها ، فإنّه ينبغي عليه أن يحرص على تناول الطيب من الرزق ، كما قال تعالى : { كلوا من الطيبات واعملوا صالحا } ( المؤمنون : 51 ) ، ، فإذا امتثل المسلم ما أُمر به ، حصل له من الصفاء النفسي والسمو الروحي ما يقرّبه من ربّه ، فيكون ذلك أدعى لإجابة دعائه .

    ومن ناحية أخرى يجب على العبد أن ينأى بنفسه عن كل ما حرّمه الله تعالى عليه من مطعوم أو مشروب أو ملبوس ، لأن الحرام سيورده موارد الهلاك ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك : ( لا يربو لحم نبت من سحت إلا كانت النار أولى به ) .


    وقد ورد عن سلفنا الصالح رحمهم الله ، ما يدل على حرصهم على تلك المعاني السامية ، فعن ميمون بن مهران رحمه الله أنه قال : " لا يكون الرجل تقيا حتى يعلم من أين ملبسه، ومطعمه، ومشربه " ، ويقول وهيب بن الورد : " لو قمت مقام هذه السارية لم ينفعك شيء حتى تنظر ما يدخل بطنك حلال أم حرام " ، ويقول يحيى بن معاذ : " الطاعة خزانة من خزائن الله ، إلا أن مفتاحها الدعاء، وأسنانه لقم الحلال " .

    ثم ضرب لنا النبي صلى الله عليه وسلم مثلا عظيما ، لرجل قد أتى بأسباب إجابة الدعاء ، غير أنه لم يكن يتحرّى الحلال الطيب فيما يتناوله ، فهذا الرجل :

    أولا : ( يطيل السفر ) ، والسفر بمجرّده يقتضي إجابة الدعاء ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( ثلاث دعوات مستجابات لا شك فيهن : دعوة المسافر ) رواه أبو داود و الترمذي و ابن ماجة ، والمسافر يحصل له في الغالب انكسار نفس نتيجة المشاق التي تعتريه في سفره ، وهذا يجعله أقرب لإجابة دعائه .

    ثانيا : (أشعث أغبر ) ، وهذا يدل على تذلّله وافتقاره ، بحصول التبذّل في هيئته وملا بسه ، ومن كانت هذه حاله كان أدعى للإجابة ؛ إذ إن فيه معنى الخضوع لله تعالى ، والحاجة إليه .

    ثالثا : ( يمد يديه إلى السماء ) ، والله سبحانه وتعالى كريم لا يرد من سأله ، روى الإمام أحمد وغيره ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله حيي كريم ، يستحي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفرا خائبتين ) .

    رابعا : ما ورد من إلحاحه في الدعاء : ( يا رب ، يا رب ) ، وهذا من أعظم أسباب إجابة الدعاء ؛ ولذلك كان النبي صلى الله عليه وسلم يكرر ما يدعوا به ثلاثا .

    فهذه أربعة أسباب لإجابة الدعاء ، قد أتى بها كلها ؛ ولكنه أتى بمانع واحد فهدم هذه الأسباب الأربعة ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( فأنّى يُستجاب له ؟ ) ، وهذا الاستفهام واقع على وجه التعجب والاستبعاد ، لمن كانت هذه حاله .

    وأخيراً : فما أحوجنا إلى أن نقف مع أنفسنا وقفةً حازمة ، نتحرّى فيها ما نأكله من طعام ، أونلبسه من لباس ، حتى يكون الدعاء مقبولا عند الله ، نسأل الله تعالى أن يغنينا بحلاله عن حرامه ، وبطاعته عن معصيته ، وبه عمّن سواه .

    موقع نصرة الرسول صل الله علية وسلم وعلى آله وصحبة أجمعين والتابعين ومن تبعهم بإحسانٍ الى يوم الدين

    التوقيع

  3. #3
    :: عضو فعال ::
    الصورة الرمزية ضحى

    تاريخ التسجيل : Oct 2011
    الدولة : المملكة العربية السعودية - المدينة المنورة
    المشاركات : 545
    معدل التقييم : 38
    ضحى عند نقطة البداية
    ضحى غير متواجد حالياً


    التوقيع




    يـآرب ..
    الأجفـآن مكتظة بـ عثـــآءحلم صغير ..
    آكتبه لي يـــآرب
    اللهم بشرني بالخير كما بشرت يعقوب
    بـ يوسف ..
    وبشرني بالفــــــرح كما بشرت زكريـآ
    بـ يحيى ..
    يـآرب يـآرب ..~
    ((رب لا تذرني فردا وانت خير الوارثين ))

  4. #4
    :: عضو نشيط ::

    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 338
    معدل التقييم : 35
    السفيره عند نقطة البداية
    السفيره غير متواجد حالياً

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضحى مشاهدة المشاركة

    وجزاك
    شكراً علي مرورك

    التوقيع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

تصميم سنمار لخدمات تصميم مواقع الإنترنت